الثقافة والفنون تتعهد بحماية حقوق الطقاقات

images33

تعهد رئيس مجلس إدارة الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون بالدفاع عن حقوق الفرق الشعبية في المملكة «بالقدر الذي نستطيعه». وقال سلطان البازعي لـ «الشرق» إن الجمعية «سوف تبذل جهدها لاسترجاع حقوق الفرق الشعبية النسائية ومساعدتها». لكن البازعي اشترط «تسجيل الفرق الشعبية النسائية عضويتها في الجمعية من قِبل الفرع الذي تقع الفرقة في نطاقه الإداري».
وقال البازعي إن الجمعية لم يسبق لها أن تلقّت طلب تسجيل عضوية من أية فرقة نسائية في المملكة، مكرراً تعهده بقوله «سوف ندافع عنهن»، وأضاف «إذا لم يتجاوب معهن الفرع بتسجيل عضويتهن فإنني أدعو إلى التواصل معي أنا شخصياً لحل مشكلتهن».
وجاءت هذه التصريحات ردّاً على أسئلة «الشرق» حول معاناة فرق الأفراح الشعبية النسائية الكبيرة والمشهورة في المملكة، وانتشار سرقة أسماء الفرق من قبل فرق شعبية أخرى، والعمل باسمها، وتترتّب على سرقة الأسماء الاستحواذ على عملاء، وخسائر مادية ونزاعات مختلفة.
وقالت رئيسة فرقة في حائل هي عبير الحسن إنها دخلت في نزاع مع مجموعة سيدات سرقن اسم فرقتها، وشاركن في أعراس بالاسم المقلد دون أن تعرف هي وزميلات الفرقة الأصلية، لولا تلقيها انتقادات عن سوء أداء الفرقة، وحين حاولت تقصي المشكلة اكتشفت أن مجموعة نساء يعملن «طقّاقات» باسم فرقتها الأصلية. والمشكلة ذاتها واجهتها فرقة أخرى، وقالت رئيستها إنها وزميلات لها عاجزات عن إيقاف الفرقة المقلدة عند حدّها.

Share

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *